اختار اللغة المناسبة

  • Arabic

TejaraForex

 

السيناريو المتوقع لبيان وقرار الفائدة فى إستراليا

أنظار السوق تتجه هذا الأسبوع لعدد من البيانات الإقتصادية الهامة وكذلك قرارات البنوك المركزية العالمية .

وسوف نستعرض توقعات بيان وقرار الفائدة الصادر عن البنك الإحتياطى فى إستراليا وكيف سوق تؤثر هذه القرارات على الدولار الإسترالى للمدى المتوسط والقصير .

والتوقعات تشير لقاء البنك على معدل الفائدة الحالى عند 1.50 % ولكن بيان الفائدة سوف يوضح ما إذا كان البنك قد غير من نظرته لإداء الإقتصاد أم لا وعليه فيمكن تحديد إتجاه الدولار الإسترالى .

ومن الجدير بالذكر أنه فى حالة أن تم البقاء على معدلات الفائدة سوف يكون البنك بذلك قد أبقى عليها للشهر الثانى عشر تواليا والمتوقع أن يتم البقاء عليها حتى عام 2018 مع عدم وجود تغير قوى فى بيانات الإقتصاد تستدعى لتعديل السياسات النقدية فى الوقت الحالى وعلى الرغم من قوة إحتمال البقاء على معدلات الفائدة إلا أنه متوقع أن تكون الخطوة القادمة للبنك هى رفع معدلات الفائدة وهى ما صرح به فى السابق محافظ البنك لوى .

ويبقى خيار تخفيض معدلات الفائدة منوط بشرطين أساسيين وهما إرتفاع معدل البطالة بالشكل القوى لمدة تزيد عن شهرين إلى عدم الزيادة فى الأجور وعلى العكس سوف يكون رفع معدلات الفائدة منوط بتراجع معدل البطالة والزيادة القوية فى الأجور .

نظرة على البيانات الإقتصادية فى السابق

  • الإنفاق الرأسمالى الخاص سجل إرتفاع 0.80 % خلال شهر يوليو 2017 فى مقابل المتوقع عند 0.20 % وتم المراجعة للقراءات السابقة من 0.30 % إلى 0.90 % وهى يتعبر إيجابى .
  • تم إضافة 27.90 ألف وظيفة خلال شهر يوليو 2017 بأعلى مما كان متوقع بينما معدلات البطالة إستقرت عند 5.60 % وهى تعتبر حيادية .
  • مؤشر أسعار الأجور إرتفع 0.50 % على الأساس الربع سنوى وتم المراجعة للنسب السابقة من 0.50 % إلى 0.60 % وهى تعتبر حيادية .
  • مبيعات التجزئة سجلت إرتفاع 0.30 % خلال شهر يونيو 2017 بأفضل مما كان متوقع وهى تعتبر إيجابية .
  • الميزان التجارى سجل فائض 0.86 مليار دولار خلال شهر يونيو 2017 من دون المتوقع كما تم المراجعة للقراءات السابقة من 2.47 إلى 2.02 مليار دولار وهى تعتبر سلبية .
  • وتيرة إرتفاع مؤشر أسعار السلع تباطأت لتسجل 20.10 % خلال شهر أغسطس 2017 فى مقابل قراءات شهر يوليو 2017 عند 21.70 % وهى تعتبر حيادية .
  • وتيرة إرتفاع معدل التضخم تباطأت خلال الربع الثانى من عام 2017 لتسجل 0.20 % فى مقابل الإرتفاع خلال الربع الأول من عام 2017 0.50 % وهى تعتبر سلبية .

ومعدلات البطالة على الأساس السنوى تستقر عند 1.90 % فى مقابل النطاق المستهدف من قبل البنك الإحتياطى الإسترالى فيما بين 2 و 3 % وهو ما يدعم البقاء على معدل الفائدة لقترة طويلة من الوقت .

ومن اللافت للإنتباه أشارة صناع القرار لتباطؤ نمو الإقتصاد للربع الأول من عام 2017 ولكنهم قللوا من مخاوف السوق عندما قالوا أن من المتوقع تحسن وتيرة النمة بالتدريج وحذروا من إستقرار معدل التضخم عند المستوى المنخفض وإحتمال تخفيض توقع التضخم بالبيان المقرر الصدور له اليوم وفى حالة أن تم إتخاذ قرار بتخفيض توقع التضخم فالمتوقع تسجيل الدولار الإسترالى تراجع أمام أغلب العملات .

وعلى صعيد سعر الصرف ملخص السياسات النقدية السابق ذكر قلق الإعضاء من الإرتفاع فى قيمة الدولار الإسترالى والتى تحد من الضغط التضخمى ونمو الإقتصاد الأمر الذى سوف يزيد من إحتمال الهبوط اليوم فى حالة التأكيد على ذلك مرة أخرى خاصة فى حالة إستمرار التراجع للدولار الأمريكى .

وبالنظر من الناحية الفنية لزوج الإسترالى / دولار يلاحظ أن الزوج يجرى التداول له فوق مستوى الدعم القوى عند 50 / 0.7945 وفى حالة أن كسر خط الإتجاه الهابط على الأطار الزمنى النصف ساعة فالمتوقع إستهداف مستوى 0.7995 .

وعلى الجانب الهابط الإستقرار فى تداول الزوج تحت مستوى 0.7940 يدعم مزيد من التراجع لمستوى 0.7925 وفى حالة أن كسر النطاق هذا المستوى فالمتوقع إستمرار التراجع لمستوى 0.7870 للمدى المتوسط .

وعلى الإطار الزمنى الأربع ساعات تبقى التوقعات حيادية للزوج طالما إستقر تداوله لأعلى مستوى 0.7870 وتحت مستوى 0.8000 .

   

Add